هذا ما حدث خلال مباراة سياربي

هذه هي اسباب الهزيمة

خاص
هذه هي اسباب الهزيمة
الناشر : mouloudia.org في : 13 / 09 / 2017
نعود الى مباراة الامس التي القي اللوم على المدرب كازوني رغم انه المسؤول الاول على العارضة الفنية للمولودية الا انه لا يلام لوحده حتى اللاعبون يتحملون المسؤولية نظرا لادائهم السيء.

البداية بميباراكو الذي ارتكب خطا لا يرتكب حتى في الفئات الشبانية حيث كان عليه التركيز جيدا في لحظة خروج حامية لان مهاجم الشباب كان بعيد عن الكرة

حشود الذي كان خارج الايطار حيث ارتكب خطا فادح

تمكن من خلاله مهاجم الشباب من تسجيل الهدف القاتل وحتى المخالفات التي عودنا ان تكون في الاطار اصاب في واحدة من ثلاثة وكيفية تسديده كانت توحي بانه ليس في كامل قواه البدنية والذهنية كان من المفروض تجديد الثقة

في عزي

بن دبكة الذي شارك اليوم في منصبه الاصلي ولم يقدم

ماكان منتظر منه حيث ضيع العديد من الكرات وكان من الاجدر اخراجه وادخال لاعب يقدم الاضافة لوسط الميدان

درارجة الحاضر الغائب رغم منحه فرصة ثانية في التشكيلة الاساسية الا انه لم يكن حاضرا تماما في المباراة وربما هي رسالة من الطاقم الفني للانصار الذين تساؤلو عن عدم استدعائه للمباراة الاولى ضد اتحاد بسكرة انه لا يستحق التواجد حتى مع قائمة 18 في الوقت الحاضر

برناباس رغم ادائه الكارثي الا اننا لا يمكن الحكم عليه

نظرا لاول لقاء له في البطولة الوطنية وكاساسي في التشكيلة

خروج بالغ يطرح عدة تساؤلات حيث كان من احسن العناصر في تشكيلة العميد خاصة في الشوط الثاني.

امادا كان احسن عنصر في تشكيلة المولودية حيث كان يسترجع العديد من الكرات وادى دوره كما ينبغي

منصوري الذي لم يقدم الاضافة التي كانت منتظرة منه ففي المباراة السابقة مع فريق الرديف لم يقدم لقاء في المستوى وكان يلعب من دون روح

اماشي دخوله كان في المستوى حيث تحرك كثيرا واقلق الجهة اليسرى من دفاع الخصم

لهذا لا يجب القاء اللوم على المدرب حتى اللاعبون كانو خارج الايطار لهذا قام بتغييرات كثيرة في التشكيلة التي دخل بها البطولة حيث شاهدنا وسط ميدان المولودية ضد وفاق السطيف لم يستطع حتى اكمال المباراة (نقصد شريف الوزاني وقراوي)

وعند نهاية اللقاء اقتربنا من بعض اللاعبين وكانت لنا دردشة قصيرة حيث اظهرو غضبهم من المدرب وحملوه مسؤولية تدهور الاداء للاعبين واغلبهم قالو: هذا المدرب مجنون ولا يحب اي كان ان يتدخل في صلاحيته( يقصدون المساعدين) واذا كان جل اللاعبين يسيرون في نفس المنوال يمكن القول ان مستقبل النادي لا يبشر بالخير والمولودية هي الخاسر الاكبر.

Twitter

تغريداتنا على التويتر



المباشر

الأحداث على المباشر